لك الفؤاد ولكن)…. بقلم الشاعرة : منى شحاتة

(لك الفؤاد ولكن)….

بقلمي ((منى شحاتة)) جمهورية مصر العربية إليك أكتب يامن ملكت الفؤاد وتحكمت..... لك الفؤاد وكل ماله ملك لك إن أردت..... يامن تهواني ... أضعت من العمر الكثير هل تستطيع نسياني .... إسقي الفؤاد محبه ..لاتبتعد..ولاتتركني لأحزاني..... لك مني عشق وإخلاص ووفاء فهل قبلت..... ضممت حبك داخلي لله درك لم يهزني في الحب غيرك فقد هزمت..... أشتاق وصلك والعيون تحن

لرؤياك مهما بعدت
أنت حاضر وقريب أنت بين أحضاني…..
دعوتني لهواك وأتيت إليك
ناسية أهلي وخلاني….. جئت أطرق باب قلبك

فأفتح لي إن شئت…..
لا تتركني علي أعتاب بابك
فتشعل النار في أحشائي
لو عصيت….. جئتك مهرولة وأخاف بعثرة

أحلامي ويتوه فيها عنواني…..
يامن ملكت الفؤاد
قد طغي هجرك
والعذاب أعياني….. طيفك في الخيال

يناديني ها ذا أنا أقبلت ….
إن جرت مدامعي
فلن أعود إن رحلت…..

حوار العقل للقلب)بقلم الشاعرة : منى شحاتة

(حوار العقل للقلب)

بقلمي ((منى شحاتة))
جمهورية مصر العربية

العقل/
مالي اراك ايها القلب حزين
القلب/
إليك عني دعني كفاني آنين
العقل/
اقترب مني واهدأ واستكين
القلب/
دعني فأنت تعلم علم اليقين
لقد عشقته وقتلني منذ حين
أين كنت طوال تلك السنين
لم تركتني ولم عدت الحين
العقل/
لاااا أنا كنت لك ناصح أمين
انت لنصحي أبداً لم تستكين
أتذكر عندما كان عشقك جنين
قلت لك تريث فأنت قلب مسكين
أراك تعشق شيطان مخادع لعين
لم تستمع نصحي وعدت للأنين
عد إلى رشدك ياقلب كفاك حنين
وتعلم وانهض وطن صلبا متين
وحكم العقل بعد الحين
القلب/
الأمر لك وانا من اليوم رهين

قدر مكتوب))// بقلم الشاعرة : منى شحاتة

(( قدر مكتوب))

بقلمي ((منى شحاتة))
جمهورية مصر العربية

طفت الدنيا مرتحلة لم أجد
شاطىء أو مرسى
قدمي فيه جالت

نظرت مليا في كل مكان تذكرت قصتي فبكيت وما نسيت الآهات

وعدت استرجع حلمي الضائع
وأيام تولت وقلوب قست وماتت

وافقت من غفلتي رأيتني
أهدرت عمري وخطوتي تاهت
وحلم كان يراوغني تارة
وأخرى روحي للسماء هامت

وانطلق قطار العمر سريعاً
وذبلت وريقات شبابي ومرت الأيام
وفاتت

كفاني مالاقيته من عذابا
وعيناي من الحزن شاخت
وقلبا يصرخ ألماً قائلاً
جئت في زمن لايعرف الوفاء
أُمني الروح عشقاً فقتلها وماتت

فغسلت جراحي بيدي وفوضت
أمري فهذا قدر محتوم ومكتوب
مهما فعلنا فعل وكانت.

حرب خاسرة// بقلم الكاتبة:د/عبير منطاش

حرب خاسرة
د/عبير منطاش

في أي حرب يوجد خصمين أحدهم على حق والآخر على باطل ولابد أن يكون هناك فائز وخاسر .. إلا حربك مع نفسك فإنها حرب خاسرة من الطرفين.

لأنك ستواجهه عدو شرس جداً يعرفك جيداً !! ومن يعرفك أكثر من نفسك ومن يعرف نقاط ضعفك وخبايا روحك وتعلم أضعف منطقة عندك لتهاجمك منها أنها النفس الإنسانية عندما تصاب بالقلق والشك تدخل في حرب مع نفسها.

حرب ضارية تؤثر عليك داخليا وخارجيا قد تفقدك الثقة في كل شخص وكل شيء حولك وتتركك وحيدا وسط الخوف والقلق.
مثل شجرة سقطت أوراقها وأصبح داخلها خاويا لا تصلح لشيء…لا تكن مثل هذه
الشجرة فإن حربك مع نفسك خاسرة.

أنت ونفسك لابد أن تكونا على وفاق وتصالح فلا تترك نفسك فريسة هموم وأحزان أو حتى أشخاص لا أحد يستحق
أن تدمر نفسك من أجله.

لكن كيف نتجنب هذه الحرب المدمرة الحل الوحيد هو تصالحك مع نفسك وذلك
عن طريق تسليحك بالإيمان وقوة عقيدتك تجعلك تمتلك وعياُ وقوة خارجية لمحاربة كل شيء مؤذي حولك، وقوة داخلية وهي الأهم في حديثنا الآن تجعلك قادر على السيطرة على نفسك وترويضها كما تريد فلا تعصيك ولا تخذلك لأنك حجمتها بإيمانك، وقوة بصيرتك وحكمتك.
وكما قال النبي صلى الله عليه وسلم كان في غزوة، وبعد رجوعه منها قال لأصحابه: “رجعنا من الجهاد الأصغر إلى الجهاد الأكبر: جهاد النفس”.اللهم اعينا على أنفسنا ولا تكلنا إلي أحد غيرك.

إنت المصري// بقلم الشاعرة : منى محمد

إنت المصري
🌹🌹🌹
باتشبه فيك ..
انت المصرى
اللون خمرى ..
والنيل الممدود على ارضك من أصل الارض العمرانه ..
من تقى ربى
وشهامتك من ااصل ااصالة اجدادك
بتصون عهدك ..
وتراعي بحق لأمجادك
من عهدِ الارض الطارحه جناين
حِب فى زهور عطرك ..
مكتوب لك حبك لحبيبتك تعشق وطنك غيور وف غيرتك الف دليل ..
على اانك مصري أصيل ..
بتحب ااصالتك و بتحمى عرينك وتصونه ،
م اللى يخونه ..
تفدى بدمك دا لانك بتراعى ودادك لحبيبتك ..
مصرية انا وانت المصري ..
🌹🌹🌹
بقلم .. منى محمد

صَرْخَة ُ وَجَع ٍ : بقلم الشاعرة : نهاد زايد

صَرْخَة ُ وَجَع ٍ :
أيَا صرخة ً أوجعتْنِي ألَما ً ..
وأغرقَتْ مُقلتِي بدمعٍ ينهمرْ ..
وأصرخُ بليْلِ الدُجَى ..
صرخة ً تنزفُ بلا وجَع ٍ ..
فالدُنيا تعمَّدَتْ قهْرِي ..
وصداها في داخِلِي ..
رويْدا رويْدا يا دنيا ..
لا تسرقِي عمرِي ..
تعبتُ من الأنينِ ومن آهاتِ الزمنِ ..
أريد ُ العزْفَ على أوتَارِ الأحْزَانِ..
اعيدِي لي صرخَاتِي ولحنِي والقصيد ..
فما زال َ جُرْحِي يئنُ بيْنَ الضُلُوعِ
وأنتِ يا دنْيا تتلذذينَ بأدمعي ..
فقلبِي مُتْعبَاً تعتريه الهُموم ُ ..
كأنَّها سنابلَ قمحٍ أخضرَ
وأصبحَتْ كسنابلِ القمح الهَزِيل ..
أصرخ ُلعلَّ صُرَاخِي ..
يُعيِدُ ما حطمته الدنيا من أمنيات ٍ ..
يا دنيا بعثري ما تبقَّى من ذكريات ٍ ..
ما عاد َ يَلْزَمُنِي أيُ انتظار ٍ ..
فقدْ كبلتنِي الآلام ُ فأصبحتْ كلماتِي مُبعثرة ً ..
وتساقطتْ كل ُ الحروفِ ..
وانسابتْ دموعٌ وانطفأتْ خفقانُ الهُيَام ِ ..
حشرجة ٌ بالروحِ وأنينٌ بيْنَ الضلوعِ ..
وما زالَ في جُعَْبِتي الكثير ُ .
ما زالَ في جُعْبَتِي الكثير ُ والكثير ُ ..
نهاد زايد…

البعد كم أتعبا//بقلم الشاعرة القديرة / سلوى زافون

البعد كم أتعبا
بقلمي / سلوى زافون

يـاسـاكنًــا هـاهُنـــا فـي داخِلــي ذائِبـــا
كَــمْ جِئْتَنــي راغِبًــا والبُعُْـد كَــمْ أتْعَبــا

كان الهوى قد سرى في خاطري وارتقى
سعْيًــا إلـىٰ ظامِـئٍ قَـدْ هَـمَّ أنْ يشْـرَبــا

والنَّفْــسُ تَـأبــىٰ عِنــادًا لَـوْ دَنــا قاتِـــلا
بـاتَ الْعَنـا خِنْجَـرًا فـي أضْلُعـي صائِبــا

مَـنْ ذا يُدانـي فُـؤادي حيـن يَشْتـاقُ أوْ
عَيْنـي إذا فـاضَـت الأحْـداقُ أن تَسْكُبــا

قَـدْ سالَ دمْعي وشَوْقي بِالْجَوىٰ شاحِبـا
مِنْ لَهْفَتي مُتْعَبٌ مِنْ غُرْبَتي للنَّوىٰ شاجِبا

نـــــــــــور // بقلم الشاعر المبدع : علي أحمد أبورفيع

نـــــــــــور
___________

أطلت نور كنور الصبح في الافق يلوح
بوجهها الوضاح للصبح لي موعد ولقاءُ

نور زهرة بين الزهور عطرها يفوح
بعطرها الفتان تجذب وتملأ الارجاءُ

اخفيتها بقلبي سرا وبالهوى مفضوح
حبيبتي اسميتها نورا وبنورها اضاءت الظلماءُ

بغيابها اصبحت أسيرا والقلب مجروح
القلب اغلق بابه من بعدك لايحب نساء

غلبني الحنين اليكِ ويغدو ويروح
لم اعد ابصر بعدك وبنظر الوجود عماءُ

ان اخفيت حبي لها فالعيون تبوح
ولدوي صمتي بعشقها تسمع الصماءُ

برؤياك مسا مسكا عابقا وصبوح
بجمالها بدا عليها من البهاء وكساءُ

عند مجيئها تتهادى منها العطر يفوح
تأتي برقة تثمل من يراها من الشعراء

رحلت فبكت الحروف لوعة وتنوح
ودعتها وعصفت من بعدك الانواءُ

فإن ندبت في البعاد مسموح
من بعدك الدموع تسيل غثاء

لا حول لي في مدامعي حين انوح
وان طيب خاطري بعض الكرماء

كتبتها قصيدة عجزت بوصفها بوضوح
سل من رأها كالقمر تمشي بضياء

جمالها جمال الكون لوحته مفتوح
نظرة منها بعد هجر تكون شفاء

إن مررت على درب بعطرها يفوح
وماشغل قلبي بعدك  جميع النساء

::________ 2022/8/2

بقلم : علي أحمد أبورفيع
(ابن الباديه أبورفيع)

صَرْخَة ُ وَجَع ٍ : بقلم الشاعرة المبدعة : نهاد زايد

صَرْخَة ُ وَجَع ٍ :
أيَا صرخة ً أوجعتْنِي ألَما ً ..
وأغرقَتْ مُقلتِي بدمعٍ ينهمرْ ..
وأصرخُ بليْلِ الدُجَى ..
صرخة ً تنزفُ بلا وجَع ٍ ..
فالدُنيا تعمَّدَتْ قهْرِي ..
وصداها في داخِلِي ..
رويْدا رويْدا يا دنيا ..
لا تسرقِي عمرِي ..
تعبتُ من الأنينِ ومن آهاتِ الزمنِ ..
أريد ُ العزْفَ على أوتَارِ الأحْزَانِ..
اعيدِي لي صرخَاتِي ولحنِي والقصيد ..
فما زال َ جُرْحِي يئنُ بيْنَ الضُلُوعِ
وأنتِ يا دنْيا تتلذذينَ بأدمعي ..
فقلبِي مُتْعبَاً تعتريه الهُموم ُ ..
كأنَّها سنابلَ قمحٍ أخضرَ
وأصبحَتْ كسنابلِ القمح الهَزِيل ..
أصرخ ُلعلَّ صُرَاخِي ..
يُعيِدُ ما حطمته الدنيا من أمنيات ٍ ..
يا دنيا بعثري ما تبقَّى من ذكريات ٍ ..
ما عاد َ يَلْزَمُنِي أيُ انتظار ٍ ..
فقدْ كبلتنِي الآلام ُ فأصبحتْ كلماتِي مُبعثرة ً ..
وتساقطتْ كل ُ الحروفِ ..
وانسابتْ دموعٌ وانطفأتْ خفقانُ الهُيَام ِ ..
حشرجة ٌ بالروحِ وأنينٌ بيْنَ الضلوعِ ..
وما زالَ في جُعَْبِتي الكثير ُ .
ما زالَ في جُعْبَتِي الكثير ُ والكثير ُ ..
نهاد زايد…

كهفي // بقلم الشاعرة القديرة : سارا سليمان

كهفي

أنا البدائيه البربرية .. العفوية .. وهذا كهفي
من ذا الذي
سيُحاكمني
أن صلبتك
بين أناملي
وقلدتك وساماً
على صدر قصائدي

أنا البدائية


ناغَمتُك حرفاً
فوق سطور تنهدي
وتعويذة الزمن المهجور
لأستلقي
فوق جدارية مرسمي

أنا البدائية


وتلك الريشة
لا زالت تذكر لوحاتي
التي
علقتَها على هودج حلمي
كي أرسو
داخل مشكاة
محبرة الأيام
وتلك الآلام
لا زالت محاور قلبي
الذي
أركنتَه

فوق تلال الوجع

فأنا الآراريةُ
في جبل التمني
وسر قلم الكتابات
مَن يقرَبُني
مَن يقاتل
سهامي اللاذعات!!
ومَن أزالَ قطرة دمي
من السحُب الشاهقات
هو مَن مسح
بلمسة اليقين
وسري الدفين
وأعلن القتال
في وطأة خوفي
وأزال الرمال
مَن نادى بمسيرة وطن !!
وشهادة المنال
ومَن شَهِد
اكتمال الروح
فوق السفوح

وتلك التلال

عذراءٌ
عذراءٌ أنا
سأمسح دمعي وأقول:
من نالَ قصيدتي

أباد الفصول

أنا ..
أنا البدائية .. البربرية .. العفوية

سارا سليمان