ذِكرياتُ الزّمنِ الجميلِ // بقلم الشاعر : فؤاد زاديكى

ذِكرياتُ الزّمنِ الجميلِ

شعر/ فؤاد زاديكى

مِنَ الزّمَنِ الجميلِ يَدومُ عِطْرُ … لهُ تَشتاقُ أَنْفُسُنا وفِكْرُ

بَقايَا مِنْ مَواقِفَ خَلَّدَتْهَا … شُجونُ هوًى وأمكِنَةٌ وذِكْرُ

يُنادِمُ روحَنا شَوقٌ قديمٌ … يُداعِبُ عَزْفَهُ وَتَرٌ وَدَهْرُ

شَواهِدُهُ, وجودُهُ, كُلُّ شيءٍ … لِيَأخُذَنَا بِمُنْعَطَفٍ مُسِرُّ

بِمُجْمَلِهِ تَمَثَّلَ في صَفاءٍ … يُوَاكِبُ ما الحياةُ بِهِ تَمُرُّ

فَيَجْمَعُ ما تُؤَلِّفُهُ قُلوبٌ … لتخلَدَ لِلسّكينَةِ تَسْتَقِرُّ

مَضى الزّمَنُ الجميلُ فجاءَ عَصْرٌ … علَى تَعَبٍ مفاسِدُهُ تُضِرُّ

تَحَسُّرُنَا عليهِ يَزِيدُ حُزنًا … فيغلبُ واقِعًا فَشَلٌ وَقَهْرُ

يُغالِبُنَا الحنينُ إليهِ دَومًا … ويَجْذِبُنَا وليسَ لَنَا مَفَرُّ

هُوَ الزّمَنُ المُعَبِّرُ عنْ شُجُونٍ … بِذاكِرَةٍ يُعِيدُ رُؤاهَا بِشْرُ

سَيَخْلُدُ في حَياتِنا حيثُ يَبقَى … لهُ ذِكْرٌ يُمَجِّدُهُ وَوَقْرُ.

اكتب تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s